العظة والعبرة من قصة نبي الله صالح للصف الخامس مختصره

سُئل يناير 29، 2018 بواسطة مجهول

قصة قوم نبي الله صالح عليه السلام واستنتج العظة والعبرة منها مختصرة لمادة لغتي خامس ابتدائي ف2 قصة نبي الله صالح مختصره 

 

قصة قوم نبي الله صالح

كان في القدم قبيلة تُسمّى ثمود، ألا وهم قوم نبي الله صالح عليه السلام، وكانوا طُغاة عُتاة ظلمة لكل من حولهم، ولأنفسهم قبل أن يكونوا لغيره، وكانت لهم حضارة مميزة، فقد ميّزهم الله تعالى في أن منّ عليهم بالنعم الكثيرة، وقد بنوا العديد من الأبنية والأعمدة التي كانت مثالًا للإبداع في تلك الفترة، إلا أنّهم قد قابلوا نبي الله صالح بالتكذيب والكفر، والعناد، فقد دعاهم نبي الله صالح إلى توحيد الله وعبادته، والامتثال لأوامره، ولكن لاجدوى من ذلك، ومن كفرهم وشدّة جحودهم، طلبوا من نبينا صالح أن يُخرج لهم ناقة من الصخر، فقد أيّد الله سيدنا صالح وأخرج الناقة من بين الصخور بالفعل، وذلك لإقامة الحُجة عليهم، إلا انّهم زادوا في طغيانهم ولم يُؤمنوا بربّ العزة جلّ وعلا، ولم يبقى الأمر على ذلك فقط، بل قتلوها، فخسف الله تعالى بهم الأرض ليكونوا عبرة لغيرهم من الأقوام التي ستكفر به وتسعى لنشر الكفر والفساد بين الناس.

وفي ختام القصة، قصة قوم نبي الله صالح، نتمنى أن نكون قد استطعنا تقديم الفائدة من هذه القصة المميزة، آملين أن تستفيدوا وتفيدوا غيركم في سردها بشكل تسلسلي وصحيح وسليم، والله ولي التوفيق

 

 

كلمات دلالية 

ماذا نستفيد من قصة النبي صالح دروس وعبر من قصة صالح قصة قوم صالح عليه السلام 

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

...